-->
alamtifli alamtifli
recent

آخر المواضيع

recent
random
جاري التحميل ...
random

فرط الحركة عند الأطفال: هل طفلي يعاني من فرط الحركة؟ وكيف أستثمر حركيته الزائدة؟؟

فرط الحركة عند الأطفال: هل طفلي  يعاني  من  فرط  الحركة؟ وكيف أستثمر حركيته الزائدة؟؟



مرحبا بجميع زوار عالم طفلي الكرام، يتمتع الأطفال بقدر كبير من الطاقة والحيوية والنشاط ما يجعلهم لا يملون ولا يتعبون من اللعب والحركة ليلا ونهارا ويحتاج الطفل كثير الحركة الى اهتمام كبير من الام وطريقة خاصه في التعامل معه. فإن كان لديك طفل صغير كثير الحركة سيكون عليك ابتكار أفكار لتسليته واختراع أنشطة جديدة تساعده على استغلال نشاطه وطاقاته بصورة إيجايبة.




ماهو الفرق بين الطفل الحركي و اضطراب فرط الحركة ؟؟

 الحركية عند الأطفال مهمة إذ تطمئنا على صحة الطفل، فالطفل الهادئ جدا والمصاب بالخمول يقلقنا إذ من الممكن أنه يعاني من بعض المشاكل. ولكن أيضا الإفراط في الحركة أو اضطراب فرط الحركة ليس أمرا جيدا. فماهو الفرق بين الطفل الحركي والطفل الذي يعاني اضراب فرط الحركة.

الطفل الذي يعاني من اضطراب فرط الحركة:

هو طفل لا يستطيع الجلوس ل5 دقائق متواصلة وتكون حركته بلا هدف و سريعة و بدون سيطرة، لدرجة أنه من الممكن أن يصطدم في الحائط مثلا أو في الباب وهو يجري. وغالبا يكون نفس الطفل عنده تشتت انتباه نتيجة لعدم قدرته على التركيز في نشاط واحد محدد. وهذا يكون سببه إما عوامل وراثية كهرباء على المخ أو نقص في كيميا المخ و يحتاج إلى علاج ويحدده طبيب الأطفال.

أما الطفل الحركي:

فهو طفل نشيط جدا و محب للحركة وهذا يحتاج تقبل من الأهل وعليهم فهم لطبيعته. فوقت المراجعة مثلا تجده يراجع دروسه وهو يتحرك، فهذا طبيعي أيضا أمر عادي لو يتحرك كتيرا و هو يتناول الطعام. فهو يمل بسرعة من الجلوس في مكان واحد ولا يتجاوز الوقت المحدد لعدم تحركه أكثلر من ربع ساعة على أقصى تقدير.


و الحل هو أننا نقوم بتقسيم المهام إلى مهام صغيرة و كل مهمة لا تزيد عن ربع ساعة فقط ثم يتناول قسطا من الراحة ومن ثمة يكمل بعدها.
مهم جدا أن نفرغ طاقته بأن يشترك في أنشطة رياضية حتى لو في البيت مثلا يلعب رياضة. و طبعا أهم شئ نتجنب النقد و اللوم تماما.

إذ يحتاج الطفل أن يعرف ماهو المسموح وماهو الممنوع لفعله، يعني عوض أن نقول له لا تجري، الأجدر أن نقول له عزيزي تستطيع أن تجري في الغرفة الأخرى.

عوض أن نقول له لاتقفز، نقول له عزيزي يمكنك القفز على الوسادة حفاظا على سلامتك..

لا تمنعوهم من الحركة بل أحسنوا التصرف لتوظيف هذه الطاقة الحركية جيدا

ماهي أسباب فرط النشاط عند الأطفال؟؟

 يعاني العديد من الأولياء من كثرة الحركة عند أطفالهم وفرط نشاطهم ، وبدون وعي منهم يجهلون الأسباب الحقيقية وراء هذا النشاط المفرط الذي يزيد يوما عن يوم.  سنتعرف معا على أهم هاته الأسباب.

1. الألوان الصناعية:

في دراسة حديثة في الأمم المتحدة تم اكتشاف أن هناك علاقة بين الألوان المستخدمة في الأغذية والمشروبات المعلبة وزيادة نشاط الأطفال، لذا فإن تقليل ما يستهلكه الطفل من الأطعمة التي تحتوي على الألوان الصناعية، قد يساعد في تقليل فرط حركته.

2. المواد الحافظة:

تلك التي تمتلىء بها المعلبات والأطعمة الجاهزة إلى جانب الألوان الصناعية، ربما لم يتم التوصل  حتى الآن لعلاقة مباشرة بين المواد الحافظة والنشاط الزائد، لكن لوحظ أن تقليل كمية الأطعمة التي تحتوي على المواد الحافظة يؤدي إلى تقليل الحركة لديه.

3. الإرهاق الزائد:

سواء كان ذلك بسبب قلة أو عدم انتظام النوم، فالطفل المرهق قد يبدي سلوكا عدوانيا ونوبات من الغضب تجاه الآخرين، وتظهر عليه علامات فرط الحركة فالأطفال المفرطون في الحركة قد يبدون ميولا للعنف أكثر من غيرهم.

4. الإفراط في مشاهدة التلفزيون:

يبدو أن التلفزيون متهم بكل المشاكل، فقد أدى إلى ارتفاع معدلات العنف بين المراهقين، وأدى كذلك إلى انتشار السمنة بين الأطفال، وأيضا تم الربط بين النشاط الزائد ومشاهدة التلفزيون. حيث أن مشاهدة التلفزيون  لفترات طويلة يعيق انخراط الأطفال في أنشطة طبيعية لتفريغ طاقاتهم كاللعب وممارسة الرياضة. لذا ينصح المتخصصون بتقليل ساعات مشاهدة التلفزيون للأطفال مفرطي الحركة.

5. خلل إفراز الغدة الدرقية: 

يعمل هرمون  الغدة الدرقية على تنظيم عمليات التمثيل الغذائي في الجسم، وفي حال زيادة إفراز الهرمون عن الشكل الطبيعي يكون مقدار الطاقة المنتجة في الجسم أعلى. وعادة مايصاحب هذه المشكلة نحافة الأطفال.
خلل الغدة الدرقية قد يكون خطير في الأطفال وفرط الحركة ربما يكون فقط أحد أعراضه.



علامات تدل أن طفلي يعاني من فرط الحركة:

1. تنفيذ الطلبات:

الطفل الشقي يتسم بحركته لكن فى النهاية إذا طلبت منه شيئا يمكنه تنفيذه، ويستجيب بطريقة طبيعية وينجزه بسرعة، بينما الطفل الذى يعاني من فرط الحركة يجد صعوبة في تنفيذ ما تحتاجه والدته، فإذا طلبت الأم أن يعطيها شيئا من المطبخ أو تغيير القناة التلفزيونية سيجد معاناة فى الإستجابة لهذه الأوامر.

2. بدون توقف:

لا تمرعلى الطفل الذي يعاني من فرط الحركة دقيقة واحدة وهو ساكن فيها بدون حركة، أما الشقاوة فهي يقوم بها طفل يمكن أن تطلب منه التوقف ويسمع كلامك ويحققه، ويمكن تشجيعه بأن يجلس هادئا بعض الوقت فهو لديه القدرة للإستجابة للجلوس.

3. العنف وإيذاء نفسه:

الطفل الذي يتحرك بشكل مفرط تجده يعتدي بالضرب على إخوته أوعلى زملاء المدرسة وقد يصل الأمر إلى أن يتسبب الطفل في إيذاء جسمه وإصابته بحروج أو كسور، بينما الطفل الذي عنده "شقاوة" لن تجده عدوانيا، هو يحب الحركة لكن بذكاء ويكون غالبا شخصا إجتماعيا وروحه طيبة ويحبه المحيطون به.

4. التحصيل الدراسى:

الطفل مفرط الحركة يعاني من تشتت الإنتباه وعدم قدرته على التركيز في موضوع لنهايته، أو استكمال شيء حتى يتمه فيعانى من عدم التركيز في دروسه وهو ما يعد أحد الأسباب لتأخره الدراسي، بينما الطفل الشقى يمكنه التركيز ويستغل حركته كنوع من الذكاء.

ماهو العلاج؟؟

الطفل الذي يعانى من فرط الحركة يحتاج منك أن تعرضه على استشاري الطب النفسي وأن تساهم الأسرة والمدرسة معا في مساعدة الطفل، فهو يحتاج لبعض الجلسات التي تؤهله سلوكيا ونفسيا للتعامل بشكل أقل حركة، بينما الطفل الشقي يمكن للآباء من خلال أسلوب تربية يقوم على الثواب والعقاب تحفيزه ليكون أكثر هدوءا.


طرق عملية لاستثمار الحركية الزائدة لدى الطفل:

بعض الأفكار لمساعدتكم في الموضوع:

  • اغمريه بحنانكِ وعبري له عن حبكِ وستلاحظين تحسنا ملحوظا في سلوكه بشكل عام، فالطفل كثير الحركة يحتاج إلى جرعات مكثفة من الحب والعناق والاهتمام لأن يتمتع بكثرة القفز والحركة بسبب مشاعر داخلية لايجيد الإفصاح عنها.
  • عودى طفلك على تحمل المسؤولية، مثلاأوكلي له بعض المهام البسيطة المناسبة لقدراته، وامدحي مجهوده في أدائها أيا كانت النتائج.
  • قللي من كمية الحلوى التي يتناولها طفلكِ كثير الحركة في نظامه الغذائي اليومي خاصة الشوكولاتة إذ تزيد من طاقته وإن كان لا بد أن يتناولها فليكن ذلك في الصباح وليس خلال المساء.
  • أشركيه في بعض مهم المنزل كأن يصلح شيئا بسيطا وقدمي له أفكارا متنوعة لألعاب وأنشطة مسلية مفيدة لشغل وقته واختاري الألعاب والأنشطة التي تعتمد على الحركة والتفكير مثل ألعاب الفك والتركيب والأنشطة الرياضية وغيرها حيث يمكنها هدر بعض طاقته.
  • تواصلي مع طفلكِ باستمرار وخصصي وقتا له واستمعي إليه جيدا.
  • تجاهلي تصرفاته المستفزة وتحلي بالصبر والهدوء حتى تستطيعي إدارة المواقف بذكاء.
  • لا تستعملي معه أسلوب والضغط و تجبريه على فعل شيء رغمًا عنه بل تحدثي معه وحاولي إقناعه بهدوء وحكمة.
  • لا تقللي من شأنه أو توبخيه أمام الآخرين بل تحدثي عنه بحب وفخر دائمًا وكوني صديقته المقربة فمفتاحك الأول للتعامل مع طفلكِ هو كسب ثقته.

نصائح أثناء المذاكرة للطفل الحركي:

  •  لا تفرضي على ابنك مراجعة الدروس بسبب ضيق الوقت أو بسبب خوفك من تراجع مستواه بالعكس.
  • لا تأخذيه من شيء هو مشغول به كلعبة مثلا، حددي له وقت ثم انتظري حتى ينتهي.
  • قسمي بالإستشارة معه الوقت بين اللعب ومراجعة الدروس.
  • احرصي على عدم وجود مؤثرات تشتت الإنتباه حوله.
  • أثناء المذاكرة اعطه كرة صغيرة في يده يحركها أوكلي معه مثلا البوشار، المهم أن تتركيه يتحرك بعض الشيء حتى لا يشعر بالتقييد.
  • لا تحاولي حبسه أثناء المذاكرة لأنه سيتعبك ويتعب بدوره ومحصلة المذاكرة ستكون ضعيفة جدا. لذا مهم جدا أن تكسبي طفلك لا أن تخسريه.

إرسال تعليق

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

alamtifli

2021