-->
alamtifli alamtifli
recent

آخر المواضيع

recent
random
جاري التحميل ...
random

المواليد حديثي الولادة: أهم مايجب أن أعرفه لحسن التعامل معهم

المواليد حديثي الولادة: أهم مايجب أن أعرفه لحسن التعامل معهم




بعض الأمور التي عليك معرفتها عن الأطفال حديثي الولادة ولا داعي للإستغراب والقلق:

مرحبا بجميع زوار عالم طفلي الكرام، قدوم الطفل الجديد للمنزل رائع جدا ويكون الجميع في انتظاره بكل حب وشغف. ولكن سبحان الخالق لديهم سمات وصفات وتصرفات هي بديهية وعادية جدا ولكن تسبب بعض القلق والإستغراب والخوف في بعض الأحيان لدى الوالدين. 

 1. بعض الأطفال حديثي الولادة عندهم خنفره بصوت عالي، الأمر الذي يسبب القلق عند بعض الأهالي. 

⁣ 2. تبرز الطفل حديث الولادة يكون مائي و مندفع للأمام بقوة خصوصا الأطفال الذين يعتمدون الرضاعة الطبيعية.

⁣3. جلد الأطفال حديثي الولادة من الممكن أن يصبح جافا أو مقشرا، هذا أمر طبيعي جدا وسيعود لطبيعته خلال فترة مابين عدة أيام ولا تتجاوز بعض الأسابيع. 

4. أظافر الأطفال حديثي الولادة  تكون طويلة، دائرية مثل الملعقة، منحنية وغريبة وسرعان ماتنمو بسرعة بعد قصها.  لذلك وجب قصها دوما حفاظا على سلامته. 

⁣5. بعض الأطفال حديثي الولادة عندهم انتفاخ في الثدي ( سواء كانوا ذكور أو إناث ) بسبب انتقال هرمونات الأم، لا داعي للقلق. 

6. وجود رجّة على مستوى الشفايف  خصوصا الشفة السفلى وذلك بسبب عدم اكتمال نمو الجهاز العصبي.

7. بؤبؤ العين بعض الأطفال حديثي الولادة ينامون وأعينهم مفتوحة قليلا لدرجة أنه من الممكن أن تري بياض العين ومقلته.

8. في الفترة الأولى بعد الولادة تكون قدمي الطفل ويديه في وضع إنثناء دائم.

9. يكون رأسه عند بعض الأطفال غريبا نوعا ما لكنه مع تعديل طريقة النوم يعود لطبيعته.

10. ينام الطفل حديث الولادة كثيرا ولفترات متقطعة.

11. الأطفال حديثي الولادة يطلقون أصواتا غريبة أثناء النوم.

12. تكون عند بعض الأطفال حديثي الولادة بقعة حمراء في منتصف الجبهة أو على الرقبة تسمى عضة اللقلق.

13. بعض الأطفال حديثي الولادة يحبون التقميط والبعض الآخر ينزعج منها.

بعض الأخطاء في التعامل مع المواليد حديثي الولادة علينا تجنبها:

 أهم مايمكن أن نقدمه لمولود حديث الولادة هو أن نحسن ونجيد التعامل معه بطريقة صحيحة  تضمن سلامته ونتجنب كل ما من شأنه أن يلحق الضرر بجسمه الصغير. لذا في سنتعرف معا غلى أهم  الأخطاء التي يجب علينا تجنبها وتفاديها في تعاملنا مع مواليدنا حديثي الولادة.

1. عادة تقبيل المولود من الفم:

عادة قبيحة يمكن أن تؤدي إلى وفاة طفلك نتيجة إصابتة بالهيربس أو بكتيريا مميتة. لا تترددي في أن تمنعي هذا الأمر فمعظم الأطباء يطلبون هذا من الأمهات فور ولادتهن.

2. مبدأ اتركي طفلك يبكي ولا تحمليه حتى لا يتعود على الحملان:

صُنّف كأكثر المبادئ ظلما في تاريخ البشرية. لأن الطفل كائن يحتاج للحب مثل ما يحتاج للرضاعة والكثير من التجارب النفسية و العلمية تؤيد وتدعم نظرية أنه كلما كان الطفل أكثر هدوء في صغره كلما كان أكثر استقرار نفسيا في كِبره.

3. التقميط الشديد للرضيع:

التقميط يجب أن يكون ببحنّيه خصوصا في منطقة القدمين والرجلين لأنك إذا قمتب بتقميطه بِشده يمكن أن تؤدي إلى خلع في منطقة مفصل الحوض.

4. النوم على البطن:

ممنوع و ممنوع جدا و خطِر و كل الأكاديميات الطبية منعته وحذرت منه. فالنوم الآمن يكون على الظهر و الرأس على الجنب مع الحرص على تقليب الرأس يمينا أو يسارا كل فترة حتى لا يأخذ قالبا ثابتا. وممنوع إستخدام المخدة.

5. التأخير في تغيير حفاضات الطفل:

لأنه يؤدي إلى طفح جلدي في منطقة الحفاضة فرفقا بهم. إذ الصحيح هو الإستعجال بتغيير الحفاظ كل فتره يعني كل 2 إلى 3 ساعات.

6. تنظيف منطقة الحفاض من الخلف إلى الأمام:

و بالتالي جلب المايكروبات والجراثيم والبكتيريا من فتحة الشرج إلى فتحة البول ..
و بهذا تكون زيادة إحتمالية الرضيع بإلتهابات المسالك البولية فالطريقة الصحيحة من الأمام إلى الخلف.

7. هز الطفل بعنف:

و هذا قد يؤدي الى الإصابة بمتلازمة الطفل المهتز و هو سبب من أسباب الإصابة بنزيف في الدماغ.

8. تحديد مواعيد ثابتة للرضاعة كل ساعتين أو 3 ساعات:

من الطرق السيئة لتنظيم نوم الطفل و رضاعتة هو الرضاعه بمواعيد و الصحيح هو ترك الطفل يقرر متى يرضع و كمية الرضاعة و هذا الفعل أثبت فعاليتة بالعديد من الدراسات.

9. وجود الرضيع في مكان فيه التدخين:

من أكثر العادات ضررا و يؤثر على الرئة الغير مكتملة النمو أصلا و بالتالي تعرض الطفل و رئتة للخطورة.

10. المبالغة والوسوسة والحرص الزائد بتغطية للرضيع:

أثناء الطقس البارد بعض الأمهات يلبسن الرضيع أكثر من حاجته ويغطينه بأغطية أكثر من اللازم و يجعلن الغرفة حمام ساخن للطفل. و بالتالي يصاب المولود بحمى الجفاف.

11. غسل الرضيع بعد الولادة و وصول ماء للسرة:

لا ينصح أبدا بغسل السرة في أي ظرف لأن ذلك يؤثر على سرعة سقوطها و تأخرها في حالة الغسل.

12. عدم الإهتمام بتغذية الأم:

و بالتالي تقل كمية الحليب الناتج عن الرضاعة الطبيعية يجب الإهتمام جيدا بالأم المرضعة وبغذائها.

13. إذا كانت الام تُرضع طبيعي:

يُمنع إدخال اللهاية بأول شهر لأنه من الممكن أن تفطميه أو تقللي من إنتاج الحليب
فانتظري إلى ما بعد الشهر .

نصائح مهمة للتعامل مع المواليد حديثي الولادة:

 إن المرحلة الأولى بعد الولادة مباشرة هي من أهم المراحل في حياة الرضيع إذ لبد من التعامل معه بطريقة صحيحة وسليمة للحفاظ على سلامته.

وهذه بعض النصائح حتى نجيد التصرف مع الرضيع:

1. في الفترة الأولى بعد الولادة مباشرة من الممكن أن يبقى الرضيع هادئا ونائما وقليل اليقظة لمدة أسبوعين وأكثر. المطلوب منك أن توقظيه بأي وسيلة و ترضعيه حتى لا ينزل سكره وهذا خطر على حياته في هذه المرحلة.

2. بعد الأسابيع الأولى تجدينه يصرخ و يبكي كثيرا. لا بأس فهو مازال جديدا وليس متعودا على الضوء و الأصوات و درجات الحرارة المتغيرة و اللمس و الملابس، كل هذا جديد عليه و يتطلب بعض الوقت حتى يتعود يمكن أن يصل إلى بداية 3 أو 4 أشهر، لذلك فقد نضيفا و شبعانا لكنه لا يتوقف عن الصراخ فما عليكي إلا الصبر.

3. إذا كنت ترضعينه طبيعيا فلتعلمي أن الرضاعة حسب الطلب ليس شرطا أن تكون كل ساعتين و من فضلك أن تهتمي بالنظافة الشخصية و أيضا لا فائدة من رائحة العطور لأن حاسة الشم عنده قوية جداً و هذه الروائح القوية تجعله متقلقا طوال فترة الرضاعة.

4. مع الرضاعة الطبيعية نقلل قدر الإمكان من شرب القهوة أو النسكافيه لأنها تصل للرضيع عن طريق لبن الأم وتتسبب في عصبيته وأيضا من المستحسن أن تبتعدي عن التوابل الحارة و أي من شأنه أن يسبب في الغازات مثل الكرنب و البروكلي.

5. أما إذا كانت الرضاعة صناعية نظمي رضعاته كل ساعتين أو ثلاثة ساعات على الأقل في أول ال3 أشهر، ثم تستطيعي أن تعطيه كلما طلب. و الرضعة تكون بماء مغلي ثم نقدمها دافية خاصة في الشتاء مع برودة الطقس.

6. بعد كل رضعة لا ننسى أن نستخدم منديل قطني مبلول بماء دافئ و تمسحي تحت رقبته ومن فوق و تحت الإبط ثم تنشفي هذه الأماكن جيدا حتى لا تتفاجئي بالإلتهابات و التسلخات التي من الممكن أن تصيب رضيعك إذا لم تنشفي جيدا.

7. ملابس الرضيع لا تغسليها بمواد رائحتها قوية وتحتوي على مواد كيمائية لأنه يمتلك حاسة شم قوية و الروائح القوية سواء طيبة أو سيئة فهي تؤذي جيوبه الأنفية و تجعله لا يستطيع شم رائحتك التي تعود عليها و التي تشعره بالأمان و يؤدي بالتالي إلى القريفة و الصراخ المتواصل.

8. مهم جدا ألا تتركي الحفاض ملآن لفترة طويلة على جلده حتى نتجنب التسلخات و إغسلي له جيدا بماء دافئ و من الأفضل عدم استخدام أي نوع من أنواع التالك لأن ذراتها تدخل في الأنف و من الممكن أن تسبب حساسية في الصدر على المدى الطويل، إستخدمي كريمات الأطفال المحتوية على أكسيد الزنك.


إرسال تعليق

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

alamtifli

2021