-->
alamtifli alamtifli
recent

آخر المواضيع

recent
random
جاري التحميل ...
random

الغيرة بين الأطفال: أهم النصائح للتغلب عليها:

الغيرة بين الأطفال: أهم النصائح للتغلب عليها:



مرحبا بجميع زوار عالم طفلي الكرام، الغيرة هي حالة انفعالية ممزوجة بحب التملك والشعور بالغضب، ويكون ذلك بسبب عوائق مصحوبة بتغيرات فسيولوجية يشعر بها الطفل خاصة عند فقدان الإهتمامات والإمتيازات التى كان يحصل عليها
عند شعور الطفل بالغيرة لا يفصح ولا يعترف بهذا الإحساس لأنه يرفض الإعتراف بهذه المشاعر المركبة وقد تظهر هذه المشاعر المكبوتة عند ظهور اهتمام الأسرة بمولود جديد أو نجاح طفل آخر من الأسرة في المدرسة أو تفضيل أطفال آخرين عنه ومدحهم باستمرار.


:أسباب الغيرة بين الأطفال

يوجد أسباب لغيرة الطفل مثل شعور الطفل بالنقص أمام باقي الأطفال كنقص في مظهره أو مدح أهله لأطفال آخرين وتوبيخه أو يتعاملون معه بقسوة وسخرية أمام الآخرين دون احترامه. أيضا قدوم طفل جديد للأسرة من أكثر الأشياء التى تؤثر فى نفسية الطفل وذلك لشعوره بتحمل المسؤولية فى كل شىء لأنه هو الأخ الكبير.


من أهم أسباب شعور وتنمية الغيرة عند الطفل هى التفضيل في المعاملة بين بعض الإخوة مثل رفع مكانة الذكور على الإناث. أو تفضيل الأخ الصغير على الكبير أيضا شعور الطفل أنه أقل من أصدقائه وذلك بسبب ظروف الأسرة الاقتصادية وقد يكون دخلها منخفضا أو قد تكون الأسرة بخيلة على أبنائها فتنمو داخل الطفل الغيرة بسبب عدم حصوله على ما يريد وحرمانه من بعض الأمور التي يراها متوفرة عند أقرانه.


:مظاهر وسلوكيات الغيرة عند الأطفال

:العدوانية

 من أهم مميزات الطفل الغيور حيث يلجأ الطفل إلى رفع صوته للحصول على مايريد وقد يصل الأمر لضرب أطفال أخرين

:الإنطوائية

 يميل الطفل الغيور في بعض الأحيان إلى الإنزواء والصمت والإبتعاد عن الأخرين

:البكاء والإنفعال والخوف الشديد

 فقد يخاف مثلا من الذهاب إلى الحمام وحده ويخاف من الظلام ومن الذهاب إلى المدرسة وغيرهم من الأمور

:تغيير مزاج الطفل

 الذي يصاحبه حالة من القلق وقلة النوم وفقدان الشهية ونقص الوزنوالصداع والشعولر بالتعب، وقد يتطور الأمر إلى حدوث تقيؤ واظطرابات معوية

:النكوص والتراجع إلى مراحل سابقة

وإذا كانت سنه صغيرة ولايستطيع التعبير عن مشاعره قد يتراجع في بعض الأمور التي كان قد تعلمها بالفعل كالحبو ومص الإصبع مرة أخرى ورفض تناول الطعام وافتعال مواقف مزعجة لجلب الإهتمامو. بعد أن يكون تجاوز هذه المرحلة وقد يرجع يتكلم كالأطفال الأصغر منه

:النصائح والطرق التى تساعد فى علاج الغيرة عن الطفل ومنها

 لابد من تشجيع الطفل وزرع ثقته فى نفسه.

لابد من تجنب عقاب الطفل أو المقارنة بينه وبين أصدقائه، وعدم إظهار ضعفه وعجزه أمام الآخرين.

لا بد من قيام الأسرة بتعليمه أن يحمد الله أو أن يكون راضيا عن كل شىء فى حياته، لأنه يتميز بنعم غيره يتمناها مثل أنا ضعيف البصر وغيرى كفيف.

لابد من أن يزرع داخله حب الناس وحب مساعدتهم وحب الخير للآخرين.

. لابد من تعليمه أن الفشل ليس هو نهاية المطاف بل الفشل قد يقودك إلى نجاح

 لابد من تشجعيه على التعبير عن نفسه وعن مشاعره وأن يعتاد على المصارحة بكل ما يدور فى عقله وما يراه من وجهة نظره

 لا تظهر اهتمامك بالمولود الجديد أمامه، وذلك لتجنب أن يشعر الطفل أن المولود الجيد أخذ حب أهله منه، ولكي نتجنب هذا الشعور لابد أن تدعه يساعدك في العناية بالطفل مثل اختيار ملابس المولود

 لابد أن يزرع داخل الطفل أن يبتعد عن الأنانية وحب الذات، وأن يتعلم أن له حقوقا وعليه واجبات.

. المحاولة قدر الإمكان توفير كل احتياجات الطفل حتى لا يشعر بالحرمان والنقص



كيف أتصرف  مع طفلي الذي يغار من المولود الجديد؟

 عادة مايتعود الطفل بوجوده الوحيد في المنزل واهتمام الجميع به فمن البديهي أن يحمل مشاعر مختلفة حين وجود صغير جديد في نفس المكان منها الإثارة وانتظار ماسيفعله الطفل الجديد والغيرة منه والضيق بسبب تحول اهتمام الجميع له. وإذا كانت سنه صغيرة ولايستطيع التعبير عن مشاعره قد يتراجع في بعض الأمور التي كان قد تعلمها بالفعل كالحبو ومص الإصبع مرة أخرى ورفض تناول الطعام وافتعال مواقف مزعجة لجلب الإهتمام.

يمكننا تهيئة طفلنا الأكبر والتمهيد له ليتقبل الأمر ويتكيف معه بل ويفرح أيضا بالمولود الجديد بخطوات بسيطة. منها:

  • استشيري طفلك الأكبر في اختيار إسم المولود الجديد.
  • اصطحبي طفلك الأكبر عند اقتناء مستلزمات المولود ودعيه يختار معك واشتري بعض اختياراته.
  • اشتري اثنين من الهدايا حتى يتبادلاها المولود الجيد مع أخيه الأكبر في المستشفى بعد الولادة أو عند عودته إلى المنزل.
  • اطلبي منه بعد الولادة أن يساعدك في الإعتناء بالمولود الجديد كإحضار الحفاض لك في وقت تغييره أو مداعبته عند بكائه.
  • أشركي الطفل الأكبر في شؤون أخيه الصغير على قدر استيعابه.
  • لا تنسي أن تحضني طفلك وتلاعبيه في وجود المولود الجديد حتى يشعر أنه مازال يحضى بنفس الحب والإهتمام.
  • لكل أم خذي طفلك الأكبر واخرجا سويا مثلا للعب أو لزيارة أحد أصدقائه أو الأقرباء أو للتنزه واتركي المولود الجديد مع والده لمدة ساعة أو أقل أو أثناء نومه، حتى يشعر الطفل الأكبر بأهميته عندك وأنه يملك وقته الخاص معك.
  • لا تشعريه أنك دوما مشغولة عنه.

إرسال تعليق

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

alamtifli

2021